حسين الجسمي يحتفل في دبي باليوم الوطني الـ44 بأوبريت “بإسم الإمارات”

سنة واحدة ago
202 Views

بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وضمن احتفالية “روح الاتحاد” التي نظمتها لجنة دبي لإحتفالات اليوم الوطني إحياء للذكرى الـ44 لقيام دولة الإمارات العربية المتحدة وتضمنت عدداً كبيراً من العروض الإبداعية التي تروي قصة تطور الإمارات، شارك الفنان الإماراتي الدكتور حسين الجسمي “السفير فوق العادة للنوايا الحسنة” في عرض أوبريت “بإسم الإمارات” العمل المسرحي الضخم والكبير الذي يتصف بالعالمية في جميع تنفيذ لوحاته الفنية المتنوعة، مقدماً اللوحة الغنائية بها، التي كتبها الشاعر الإماراتي علي الخوار، وقام بتلحينها الفنان فايز السعيد، وتم تسجيلها في استوديوهات فنون الإمارات وفايز السعيد ساوند، بعد أن قام بعملية التوزيع الموسيقي المايسترو زيد عادل، ومكساج المهندس جاسم محمد، وذلك بمشاركة رسمية وشعبية واسعة عند الواجهة البحرية لـ”حي دبي للتصميم”.

وتنقل الجسمي في أبيات القصيدة بين الإمارات السبع، رافعاً راية الإمارات خفّاقة وبشموخ العزة والكرامة والسير نحو مستقبل مشرق تحت ظل الحكام الكرام وعزيمة الشعب الإماراتي، مؤكداً حرصه المتواصل والدائم في المشاركة بالأعمال الوطنية المتنوعة وفي جميع إمارات الدولة.

وتخلل العرض أقوال قادة الإمارات الذين استطاعوا أن يحققوا لدولتنا مكانتها الرفيعة في فترة قياسية من تاريخ الأمم وترافقت كل فقرة من العرض بتسجيلات صوتية وأشعار ملهمة نظمها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، مما عزز استمتاع الحضور برحلة تاريخية انتهت بعروض نارية أضاءت سماء دبي بألوان علم الدولة.

Comments

Comments are closed.

Menu Title